recent
أخبار ساخنة

تشير "الرسالة الهاتفية" إلى مقتل نيرة أشرف شقيق إيمان ارشيد يتحدث.Iman Arshid Naira Ashraf

admin
الصفحة الرئيسية

 مقتل طالبة أردنية برصاصة بعد أيام قليلة من حادث نيرة أشرف

جاء إطلاق النار على طالبة مراهقة برصاصة حية ، صباح الخميس ، بعد أيام فقط من واقعة الطالبة المصرية نيرة أشرف ، التي قتـ، ــلت بأداة حادة.

قوات الامنية الاردنيه


أصيبت فتاة داخل إحدى الجامعات الخاصة شمال العاصمة ، بحسب مصدر في الأمن العام الأردني ، وتوفيت على إثر وصولها إلى المستشفى.

وتابع المصدر ، أصيبت جراء ذلك ، وتم نقلها على وجه السرعة إلى المستشفى في حالة حرجة حيث توفيت فيما بعد. في غضون ذلك ، بدأت السلطات تحقيقا لمعرفة اسمه والقبض عليه.

وقع الحادث بعد أيام قليلة من واقعة شبيهة بجريمة قتـ ،ــل وقعت في إحدى الجامعات في مصر وذهلت الرأي العام المصري والعربي.

شقيق إيمان إرشيد يتحدث و رسالة هاتفية  تتعلق بمقتل نيرة أشرف

الطالبة المغدورة إيمان أرشيد


ايمان ارشيد ، طالبة أردنية ، قُتـ، ــلت بالرصاص في حرم جامعة العلوم التطبيقية الأردنية يوم الخميس. وصف شقيقها ما حدث مع أخته قبل إطلاق النار عليها.

نقل والدها إيمان ، شقيقته البالغة من العمر 21 عامًا ، إلى امتحان الجامعة صباح الخميس كالمعتاد ، بحسب نور إرشيد .

ثم تلقت الأسرة مكالمة في الساعة الحادية عشرة لإبلاغهم أن ابنتهم خضعت للفحص وأنها الآن في المستشفى. عندما وصلوا إلى المستشفى ، صُدموا لرؤية أفراد الأمن متمركزين أمام غرفتها.

وبشأن الدافع لقـ، ـتلها ، أكدت الشابة نور أن الأسرة لا تعرف حتى الآن ما الذي دفع الجاني لارتكاب الفظائع ، مؤكدة عدم وجود دفاعات عن ذلك.

وزعم شقيق إيمان أن الأجهزة الأمنية أبلغتهم ببدء مطاردة الجاني ظهر الخميس. كما يعرب عن استيائه وإدانته للجريمة غير المشروعة.

شقيق الطالية إيمان


وكرر انتقاده لحرية الجاني في زيارة حرم الجامعة مشيا على الأقدام وهو يحمل سلاحا دون حراسة أو تحميل المسؤولية.

وأكد نور أن الأسرة تحترم القانون الذي لا يمكن كسره ، وأنهم حريصون على ممارسة حقوقهم القانونية في دولة قانون.

وحث المجتمع على الوقوف معهم للدفاع عن حقوق أخته وإنفاذ أقسى العقوبات الممكنة ضد الجاني.

صورة نصية

في التفاصيل ، انتشرت صورة للرسالة الهاتفية للجاني التي أرسلها إلى الضحية في اليوم السابق للحادث ، والتي تحتوي على تهديد بالقـ، ــتل.

وقال إنها ستواجه نفس مصير الفتاة المصرية نيرة أشرف التي قـ، ــتلـ، ــت على يد زميلة جامعية.

وزعم شقيق الضحية أنه لم يكن على علم بالرسالة لأن الهاتف كان في أيدي الأجهزة الأمنية ، لكن مصدرًا أمنيًا أكد أنه تم توزيع الرسالة بشكل صحيح.

وقالت المذكرة "سآتي لأتحدث معك غدا ، وإذا قبلت سأقـ، ــتلك كما قـ، ــتل المصري الفتاة اليوم".

الرسالة  النصية التهديدية


وبحسب مصادر فإن مطلق النار لم يقترب من الطالب بشكل مباشر ؛ بدلاً من ذلك ، قام بتمويه نفسه ، ووضع قبعة على رأسه ، وتحرك في هذا الاتجاه.

وبحسب المصادر المتواجدة في مكان الحادث ، أطلق النار على الفتاة خمس مرات ، أربع مرات في جسدها ومرة ​​في رأسها. ثم حاول حراس الأمن القبض عليه ، لكنه أطلق النار في الهواء وتمكن من الفرار ، زاعمًا أنه يبلغ من العمر 24 عامًا فقط. .

وتزعم المصادر أن الفتاة كانت قد أنهت لتوها امتحانها وكانت تسير بجوار أحد شركائها. عندما اقترب مطلق النار ، أشار سلوك الفتاة إلى أنها تعتقد أنه سلاح سليم.

تم القبض على الشاب الذي كان مع الفتاة وقت الحادث واعتقل ، بحسب مصدر في الأمن العام الأردني ، الذي أكد أن الأجهزة الأمنية ما زالت تبحث في القضية.

من ناحية أخرى ، أعلنت المؤسسة في بيان رسمي أنها "تتعهد بمقاضاة كل من تسبب في هذا الحادث المؤلم إلى أن يحصل على تعويض عادل عن فعله الفظيع".

توفيت إيمان ارشيد ، طالبة في كلية التمريض ، وتأسف الجامعة على خسارتها.

صوره  متداولة لإيمان إرشيد


ووجهت تعازيها إلى أهلها وأسرة الجامعة الممتدة ، داعية الله تعالى أن يغمرها بملء رحمته.

نشر أوائل المتبنين لمواقع التواصل الاجتماعي في الأردن صورة إيمان ارشيد تنتقد الطبيعة المروعة للجريمة ، مقارنتها بمقـ، ــتل الطالبة المصرية نيرة أشرف مؤخرًا بسلاح حاد ، وتدعو إلى أقسى العقوبات. إلى الجاني.


google-playkhamsatmostaqltradent